مصرع راكيل سانتوس عارضة أزياء برازيلية بسبب حقنة تجميل

مصرع راكيل سانتوس عارضة أزياء برازيلية بسبب حقنة تجميل

مصرع عارضة أزياء برازيلية بسبب حقنة تجميل
توفيت راكيل سانتوس الوصيفة الأولي لأكبر مسابقات الجمال في البرازيل وعارضة الأزياء بعد خضوعها لعملية جراحية تجميلية لإزالة التجاعيد حول الفم.

وقالت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية أن العملية التجميلية أدت الى وفاة سانتوس البالغة من العمر 28 عاماً، ويجري التحقيق

حالياً لمعرفة سبب الوفاة الذي يرجح أن يكون إما نتيجة سكتة قلبية أو استخدام طبيب التجميل لحقن غير شرعية.

أما صحيفة “إندبندنت”، فقالت إن راكيل توفيت إثر أزمة قلبية بعد ساعات من خضوعها لعملية تجميلية بسيطة المعروفة باسم “الصيني” بسبب زيادة التجاعيد حول فمها، وقامت بإجرائها في مستشفى في نيتيروي بالقرب من ريو دي جانيرو.

وصرح زوج عارضة الأزياء البرازيلية جيلبرتو أزيفيدو، أن زوجته عانت من تزايد في ضربات القلب والتنفس السريع إثر خضوعها للعملية الجراحية.

من جهته أفاد الجراح فاغنر مورايس، الذي أجرى العملية، أنه سانتوس تعرضت لمضاعفات بسبب التدخين واستخدامها لحقن الستيرويد، مضيفا بأن والدتها صرحت أن ابنتها كانت تدخن 3 علب سجائر يومياً منذ قرابة 10 أعوام.

اما تقرير الطب الشرعي، فاستبعد أن يكون التدخين أو حقن تلك المادة قد تسبب في موت راكيل سانتوس.

كما أفادت هيئة الأطباء بريو دي جانيرو أن الطبيب الجراح لم يحصل على شهادة في الاختصاص.

 

للمزيد:

تشوه فخذ أندريسا أوراخ ملكة جمال البرازيل بسبب السليكون

حورية فرغلي وعملية تجميل فاشل توصلها للمحكمة

مواضيع متعلقة

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.