ما خطورة الحمل بعد سن الـ ٣٥ ونصائح لتجنبها

ما خطورة الحمل بعد سن الـ ٣٥ ونصائح لتجنبها

ما خطورة الحمل بعد سن الـ ٣٥ ونصائح لتجنبها

 

إذا كنت في سن الـ ٣٥ وترغبين في الإنجاب فلا تقلقي سيدتي، فالحمل في هذا السن ليس بالكارثة

فكثير من حالات الحمل في هذا العمر تمر بسلام دون أي مشاكل تذكر على الأم والطفل.

ولكن في حال كان يتراوح عمرك بين الـ ٣٥ و٣٩ عاماً، فتخف لديك نسبة الخصوبة ما يعني ان حدوث الحمل يستغرق وقت أطول.

الرغبة بالحمل في هذا العمر تحتاج بعض الصبر منك. كما ان في حال حدوث الحمل يجب اتخاذ بعض التدابير الصحية الإضافية

اذ ان الحمل في هذا العمر يعرضك لسكري الحمل وارتفاع ضغط الدم خلال الحمل وانفصال جدار المشيمة

والولادة المبكرة بشكل أكبر من الحمل في عمر صغير.

 

أما بالنسبة للجنين، قد تزداد خطورة اصابته بهذه المشاكل:-

ولادة طفل بعاهات مرتبطة بتقدم سن الأم.

احتياج الطفل للبقاء تحت المراقبة في حال الولادة المبكرة.

 

ولضمان حمل صحي في هذا العمر، ننصحك بالتالي:

– أحرصي على تناول غذاء صحي.

– المحافظة على وزن مثالي خلال الحمل.

– تناولي المكملات الغذائية في موعدها.

– تجنبي أماكن التدخين.

– أحصلي على نوم كافي.

– استشارة الطبيب بشكل دوري وفي حال الشعور بأي عوارض غريبة ومزعجة.

 

أقرئي أيضا: 7 أمور يجب التفكير فيها قبل اتخاذ قرار الإنجاب

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.