فوبيا العزوبية .. أسبابها وأساليب التغلب عليها ؟

فوبيا العزوبية .. أسبابها وأساليب التغلب عليها ؟

فوبيا العزوبية .. أسبابها و أساليب التغلب عليها ؟

 

يراود العديد من غير المتزوجين الخوف من البقاء فى حياة العزوبية إلى الأبد، وأحد الأسباب المؤدية إلى ذلك الشعور مصادفة الكثير من البشر الذين لم يحالفهم الحظ فى مقابلة شريك العمر الملائم.

 

ولنتعرف قليلا على الحب، فهو تلك القوة المحركة والملهمة لأهم الأحداث والتغيرات الجذرية فى حياتنا وهو السبب الخفي الذى يجعلنا غيابه نشعر بعدم الأمان ويولد بداخلنا الرغبة الملحة فى البحث عن النصف الآخر.

 

وإصرارنا على البحث عن الحب يجعل بداخلنا الاستعداد للتنازل عن بعض المعايير التى وضعناها من قبل فى فتى الأحلام أو فتاة الأحلام. فكل ما نسعى إليه وجود روح نشاركها أفكارنا وهمومنا، نخلد إليها فى نهاية اليوم لنحكى لها عن تفاصيل يومنا ، ونلجأ إليها وقت المرض.

 

وبالرغم من هذه الحاجة الشديدة إلا أن الكثير منا ينكرها ولا يرغب أبدا فى الإعتراف بها. ومن جهة أخرى سنجد البعض بائس وغير متفائل بوجود شريك الحياة حتى أن البعض يدرجه فى قائمة المستحيلات.

 

نصائح لمن يعاني من فوبيا العزوبية

وينصح علماء النفس من يعانون من فوبيا العزوبية بالنظر إلى ما هم عليه من منظور إيجابي فالعزوبية قد تكون رمز إلى الحرية. وأكدوا أن التغلب على هذه الفوبيا تتيح  لهولاء الأشخاص فرص لا متناهية.

فعلى سبيل المثال، يتمكن الشخص الأعزب من الحصول على درجات جامعية عليا والخوض فى مجالات جديدة لم يتمكن من دراستها من قبل.

وأيضا حياة العزوبية تزيح من تفكير الشخص القلق حول المسئوليات المالية و أعبائها التى قد تضر الزوج أو الزوجة فى حال وجودهما.

ومن الملحوظ أن الأشخاص الذين حالفهم الحظ فى التجول حول العالم غير متزوجين كما أن الأعزب غالبا ما يلجأ إلى تعزيز علاقته بأهله و أصدقائه من أجل ملئ الفراغ و سد ما تخلفه الوحدة من احتياجات عاطفية و وجدانية.

وتدريجيا يبدأ الشخص باستيعاب الأمر الواقع و يتجاوب مع حقيقة أن خططه ليست بحاجة على الإطلاق إلى مشاركة شخص ما. ويبدأ الشخص بإعادة هيكلة حياته وفقا لما هو عليه من وحدة .

ولعلاج افتقادنا لشريك الحياة، من الممكن أن نحقق ونوجد معايير فتى أو فتاة الأحلام فينا فعلى سبيل المثال إذا تمنت فتاة أن ترتبط برجل ثرى ولكن الحظ لم يحالفها فى ذلك، من الممكن أن تسعى بنفسها لتكون ثرية وتسد احتياجها المالى بنفسها.

وكذلك ربما يحلم رجل بإيجاد إمرأة حنونة ليتزوجها ولكن في حال لم يجدها من الممكن أن يكون هو الحنون على الآخرين ممن حوله و يكون لهم مصدر السعادة و الأمان.

 

علاج آخر لفوبيا العزوبية

يتمثل فى خلق الحب الأقصى لأنفسنا و الإيمان التام أنها تستحق السعادة و بالتالي تتولد بداخلنا الرغبة المستمرة فى التطوير والتحدى .

ويؤكد الخبراء أن التوقف عن انتظار ظهور شريك الحياة الذى من المفترض أن يغير حياتنا هو أهم خطوات العلاج من الفوبيا. فالانتظار يجب أن يتحول من انتظار حب العمر إلى انتظار نجاحات العمر.

ويجب أن يغمرنا الإيمان بأننا العون الوحيد لأنفسنا عندما يتخلى عنا الكثير و أننا المحفز والمدعم لانتصارتنا عندما ينتابنا حقد الآخرين .

 

ويؤكد علماء النفس أن جاذبية الإنسان تضاعف عندما لا يعبأ باجتذاب الآخرين له و عندما يعيش الحياة بثقة وحرية. لذا توقف عن البحث عن شريك الحياة بل طور من نفسك واستمتع بحياتك ودع الآخرين يبحثون عنك.

 

للمزيد:

5 اسباب تدفع الرجال الي العزوبية

اسباب عزوف الفتيات عن الزواج

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة