سامح الصريطي يرد على خبرا إيداع زوجته نادية فهمي في دار المسنين

سامح الصريطي يرد على خبرا إيداع زوجته نادية فهمي في دار المسنين

 

آثار خبر إيداع الفنانة المعتزلة نادية فهمي في دار للمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة، غضب وإستياء نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي.

 

الخبر نشره الناقد والصحافي أسامة عبد الفتاح عبر صفحته على “فيس بوك” وناشد نقابة الممثلين التدخل قائلا: “يا دكتور أشرف زكي، يا أعضاء نقابة المهن التمثيلية، يا من يهمه الأمر الفنانة الكبيرة نادية فهمي تم إيداعها في مركز للمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة”.

 

وتابع عبد الفتاح: “قد تعرفون هذه المعلومة، وقد لا ترغب هي في أن يعرفها أحد، في كل الأحوال هي لم تطلب شيئا ولا أظنها في حاجة إلى شيء، أكتب هذه السطور فقط لتسألوا وتطمئنوا عليها وليتذكرها كل من أحبها ويدعو لها بالشفاء”. وقام أسامة بحذف التدوينة التي كتبها بعدها بدقائق.

 

يذكر أن الفنانة نادية فهمي هى زوجة الفنان سامح الصريطي ووالدة ابنتهما الفنانة ابتهال الصريطي، قدمت عدد كبير من الأغمال الفنية منها شخصية “ِشرارة” في مسلسل “برج الحظ”، مسلسل “ضمير أبلة حكمت” ومسلسل “أرابيسك” ومسلسل “نصف ربيع الآخر”.

 

رد سامح الصريطي

ومن ناحيته، رد الصريطي قائلا: ” أرفض ما حدث وما كتب وليس من حق أحد ان ينشر هذا الأمر على مواقع التواصل الاجتماعي، فالهدف التشهير بالعائلة وليس إنقاذ زوجتي كما يدعي”..

 

أما نقيب الممثلين، أشرف زكي، فقال إنه لا يعلم شيئا عن هذا الموضوع، وغير متابع لحالتها الصحية. وأن الموضوع شأن عائلي لا شأن للنقابة به.

 

وقد علقت إحدى العاملات في الدار بأن الفنانة موجودة فعلا فيها، وأنها لا تتحدث كثيراً وتتلقى القليل من الزيارات.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة