باميلا أندرسون ترتدي ملابسها على ذوق ابنها

0 124

باميلا أندرسون ترتدي ملابسها على ذوق ابنها

باميلا أندرسون ترتدي ملابسها على ذوق ابنها

عرفت الممثلة باميلا أندرسون بذوقها الجميل فى ارتداءها للملابس على مر السنين، وكانت تحمل طابع واحد مشترك، ولكنها فى الآونة الأخيرة ظهرت بملابس مختلفة تماما عن طبيعتها وبذوق يشع بالحيوية والأنوثة والجمال.

وعندما سألت عن سبب تغير ذوقها فى اختيار الملابس أجابت بأنها بدات منذ فترة ترتدي على ذوق ابنها فهو الذى يختار لها ملابسها وخاصة فى الاحداث الهامة والعالمية.

وظهر ابنها براندون توماس معها فى العديد من المناسبات وهو يرتدي ما يتلائم مع ملابس والدته، وابرزها كان خلال اسبوع الموضة بنيويورك.

باميلا أندرسون ترتدي ملابسها على ذوق ابنها

وصرح خلاله أن والدته ترتدي ملابس من اختياره منذ عدة سنوات، حتى انه علق على ذلك بانها عندما تذهب للتسوق وتعود بمجموعة من الملابس يراها بانها غير ملائمة لها ويخبرها حرفيا بانها لن ترتدى ايا من ذلك!

وقال أيضا أنه لا يهتم بما يخزن لديها من ملابس ولا بكم الملابس التى تقوم بإرجاعها لبائعيها، هو فقط يهتم بان ترتدي والدته ما يناسبها ويليق بها وتبهر به الجميع وأضاف: “من المحبب فى الامر أن والدتي تستمع لى فيما أقوله”.

يذكر أن براندون توماس هو ابن الممثلة وعارضة الأزياء الكندية من زوجها السابق الموسيقي الأمريكي تومي لي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.