أخبار محلية

المتهمون بقطع كابل الإنترنت ينفون علاقتهم بأى جهات سياسية

المتهمون بقطع كابل الإنترنت ينفون علاقتهم بأى جهات سياسية

المتهمون بقطع كابل الإنترنت ينفون علاقتهم بأى جهات سياسية

 

نفى المتهمون بقطع كابل الإنترنت، فى التحقيقات علاقتهم بأى قيادات سياسية أو آخرين استأجروهم للقيام بذلك، وقالوا  أنهم كانوا يقومون بالغطس لجمع مخلفات السفن من قاع البحر، وعند مشاهدتهم لانش القوات البحرية حاولوا الهرب، مؤكدين أن عملهم هو تجميع خردة السفن فقط وبيعها.

 

وتواصل نيابة شرق الإسكندرية، برئاسة المستشار محمد صلاح عبد المجيد، تحقيقاتها مع المتهمين بالتسبب فى قطع كابلات الإنترنت للكشف عن حقيقة الواقعة.

 

جدير بالذكر أنه تم ضبطهم حال قيامهم بالغطس وقطع كابل الإنترنت البحرى، التابع للشركة المصرية للاتصالات، وبحوزتهم عدد ثلاث أسطوانات أوكسجين.

 

وقد أشار وليد عبد العليم سيد أحمد مدير الكابلات الدولية بالشركة المصرية للاتصالات، في تحقيقات النيابة، أنه أثناء تواجده بعمله تلاحظ له على شاشات الكمبيوتر الخاصة بالشركة، بوجود عطل بشبكة الإنترنت، بسبب حدوث قطع بكابل الإنترنت الممتد داخل مياه البحر على بعد 700 متر بمنطقة شاطئ الشاطبى.

فقام بإبلاغ القوات البحرية والتى تمكنت من ضبط كل من “إبراهيم عبد ربه مهدى” 30 سنة غطاس وشقيقه “حسنى عبد ربه مهدى”، 32 سنة غطاس، و”محمود محمد متولى دسوقى”، 25 سنة صاحب مركب صيد، مقيمون بدائرة قسم الدخيلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق