الأطفال الرضع الذين ينامون القيلولة لديهم ذاكرة أفضل

الأطفال الرضع الذين ينامون القيلولة لديهم ذاكرة أفضل

القيلولة تقوي ذاكرة الأطفال الرضع

القيلولة تقوي ذاكرة الأطفال الرضع

 

الأطفال الذين ينامون على الأقل ساعة قيلولة كل يوم لديهم ذاكرة أفضل وسرعة أكبر في الاستيعاب
والتعلم وخاصة في الأشهر الأولى من حياتهم.

 

القيلولة جزء من روتين الطفل اليومي. والدراسة الأولى من نوعها التي ركزت على هذا الموضوع، تبين أن القيلولة مهمة

جدا لأنها تسمح للطفل استيعاب أفضل ما تعلمه. وفي الواقع،  النوم يجعل الأطفال الصغار يتعلمون بشكل أفضل.

 

هذه الدراسة، التي أجراها فريق من جامعة شيفيلد في (المملكة المتحدة) وجامعة الرور (ألمانيا)، أجري بين 216 طفل أصحاء

تتراوح أعمارهم بين 6-12 شهر. انها تركز على قدرتهم على التعلم والاحتفاظ بالمعلومات.

 

وأظهر الباحثون كيف ان الاطفال الرضع يمكنهم إزالة واستبدال القفاز من على دمية. أعطوهم الفرصة لتكرار هذه التجربة كل 24

ساعة في وقت لاحق. ومن مظاهرة إظهار مهارات جديدة، وكان بعض الأطفال حصلوا علي نصف ساعة قيلولة وبعضهم لا.

 

وقد أثبتت التجربة أن الأطفال الذين ينامون يتذكرون تماما اي شئ جديد. في حين أن أولئك الذين لم يناموا  القيلولة يبدو أن لديهم صعوبة في تذكر أي شئ تعلموه.

 

وفقا للدكتور جين هربرت، من جامعة شيفيلد، الذي قاد الدراسة: “هذه النتائج مثيرة للاهتمام بشكل خاص للآباء والأمهات

والمربين، كما أنها تشير إلى أن الوقت الأمثل للرضع لاستيعاب المعلومات الجديدة قبل أن يناموا، وعندما يتعبون. ويشير أيضا إلى

أن قراءة كتاب قبل قيلولة يمكن أن يكون ذا قيمة خاصة جدا وكبيرة جدا لتعلم الكلمات والحروف والنطق.

 

اقرئي أيضا:  النوم الكافي يحسن قدرة الطفل على تحصيل المعلومات

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.