خوديا ديوب فتاة سمراء عانت من العنصرية فأصبحت أشهر عارضة أزياء

55

خوديا ديوب فتاة سمراء عانت من العنصرية فأصبحت أشهر عارضة أزياء

خوديا ديوب فتاة سمراء عانت من العنصرية فأصبحت أشهر عارضة أزياء

لكل إنسان ناجح و متميز بصمة فى الحياة تجعله مثال يحتذي به لدى الكثير من الأشخاص و بطلة هذه القصة دليل على ما نشير إليه.

خوديا ديوب الفتاة السنغالية التى تعمل كعارضة أزياء تمكنت فى التاسعة عشر من عمرها تثبت للعالم

أن لون بشرتها الأسود غير المألوف لم يمنعها من تحقيق ذاتها و اكتساب إعجاب الآخرين بها.

من الجدير بالذكر أن مرحلة طفولتها لم تكن سهلة على الإطلاق فقد استهزأ بها الكثير من أصدقائها

و لكن مع مرور الوقت لم تكترث كثيرا كلوديا لتعليقات الآخرين الساخرة و اكتسبت المقدرة على حب الذات.

و قد لفتت نظر الكثير من منظمات عروض الأزياء الدولية ما ساعدها على الخوض فى عالم الأزياء و تحقيق نجاحا ساحقا فيه خاصة خلال العامين الماضيين .

و تتمتع كلوديا ديوب بشعبية كبيرة خاصة على موقع التواصل الاجتماعى “انستجرام” و الذى تنشر من خلاله صورها المبهرة

التى توضح مدى جمال و نعومة بشرتها و يبلغ عدد متابعيها حوالى 250000.

و نصحت خوديا ديوب جمهورها بضرورة السعي للاختلاف و ليس السعي لتقليد الآخرين.

شاهد صور الفتاة السمراء خوديا ديوب

 

خوديا ديوب فتاة سمراء عانت من العنصرية فأصبحت أشهر عارضة أزياء

خوديا ديوب فتاة سمراء عانت من العنصرية فأصبحت أشهر عارضة أزياء

خوديا ديوب فتاة سمراء عانت من العنصرية فأصبحت أشهر عارضة أزياء

خوديا ديوب فتاة سمراء عانت من العنصرية فأصبحت أشهر عارضة أزياء

التعليقات مغلقة.