تشوه شفاه فتاة مصرية على يد طبيب تجميل شهير

28

تشوه شفاه فتاة مصرية على يد طبيب تجميل شهير

تشوه شفاه فتاة مصرية على يد طبيب تجميل شهير

مع استمرار كوارث عمليات التجميل ظهرت ضحية أخرى لهذة العمليات وهى فتاة مصرية تعيش الآن مأساة بسبب تشويه

شفاها بعد عملية تجميل أجراها لها طبيب تجميل مصري شهير بالمعادي.

 

تفاصيل القصة

الفتاة تبلغ من العمر 28 عاما تعمل مرشدة سياحية وعملها يحتاج لأن تقابل السائحين بابتسامة جميلة، لذلك قررت إجراء

ما يسمى عملية “تجميل ابتسامة”، وليست عملية “حقن شفاه” .

 

فلجأت إلى أشهر طبيب في جراحة التجميل وجراحات الوجه والفكين في مصر لإجراء العملية، وهو أيضاً طبيب أستاذ في جامعة

عين شمس في القاهرة.

 

وفي يوم العملية طلب الطبيب حقن الشفة العليا والسفلى بنصف أمبول فيلر فقط، لكنها وبعد إجراء الجراحة فوجئت بآلام شديدة

لا تحتمل.

 

وبدأت شفتاها بالتورم وأصبح لونهما أسود، وعندما كانت تسأل الطبيب عن السبب كان يرد بأنها التهابات بسيطة، وسيتم

علاجها بالمسكنات والمضادات الحيوية.

 

لكن الحقيقة أن السبب هو خطأ طبي وقد اكتشفت أن سبب تشوه شفتيها يعود لقيام الطبيب بحقن شعيرة دموية، ما

تسبب بالضغط على الأوعية الدموية المغذية للمنطقة المحقونة، وأدى ذلك لحدوث مضاعفات وغرغرينا.

 

وامتلأت شفتيها بالصديد، وقرر الطبيب استئصال جزء منهما لمواجهة هذه الكارثة، ولإصلاح الخطأ قام بعملية ترقيع باقتطاع جزء

من جلد ذراعها ووضعه في مكان الشفتين مما شوه ذراعها أيضاً.

 

وتقول المرشدة أنها أصيبت بالفزع نتيجة تشوه شكلها، وهو ما أثر على حالتها النفسية، وتركت عملها كمرشدة سياحية

لاعتماد تلك المهنة على مظهرها ولباقتها في الحديث، وفقدت بذلك مصدر رزقها، وهي أم لطفل.

 

الحكم على الطبيب بالحبس

كما توجهت على الفور لنقابة الأطباء، وقدمت شكوى ضد الطبيب حملت رقم 192 لسنة 2017، وأيضاً قامت برفع دعوى قضائية

ضده، انتهت بصدور حكم بحبسه سنة، وهي أقصى وأقسى عقوبة في قضايا الجنح، وهو ما يعني تأكد المحكمة من ثبوت

خطأ وتجريم الطبيب.

 

وحاليا هى في طريقها للولايات المتحدة الأميركية لإجراء جراحة عاجلة تداوي بها التشويه الذي سببه لها الطبيب المصري،

وإصلاح ما أفسده.

 

للمزيد:

بالصور .. كارثة تكبير الشفاه بالزجاجة

التعليقات مغلقة.