موقع ترفيهي عن المرأة

بكتيريا الأمعاء قد تساعدك على فقدان الوزن – دراسة

0 119

بكتيريا الأمعاء قد تساعدك على فقدان الوزن - دراسة

 

وفقا لدراسة حديثة، وجد مجموعة من الباحثين، أن بكتيريا الأمعاء يمكن أن تؤثر على فقدانك للوزن أو زيادة الوزن، وقد أظهرت الدراسة أن نسب معينة من هذة البكتيريا يمكن أن تحدد بشكل مباشر قدرتك على فقدان الوزن أو زيادته، وهذا يجعل مقولة “مقاس واحد يناسب الجميع” ليست صحيحة على الاطلاق.

 

وقام الباحثين بإجراء تجربة على مجموعه تتكون من ٦٢ شخصا، لديهم محيط خصر كبير، وعرضوا عليهم خيارين أما أن يتبعوا النظام الغذائي السائد بشمال أوروبا وهو عبارة عن (الخضر الداكنة والتوت الأزرق ومنتحات القمح الكامل) أو النظام الغذائى الدانماركي وهو عبارة عن ( اللحوم الخالية من الدهن، والبيض، والخس، والحبوب) وتم اختيار المشاركين بالتجربة لأن أمعائهم تحتوى على بيكتيريا بريفوتيلا و باكتيرويدس والذين يتفعلان فى المعدة والامعاء.

 

إقرأ أيضا: أفضل 3 مأكولات غنية بالبروبايوتيك الطبيعي

 

ويختلف هذين النظامين اختلافا كبيرا فى كمية الألياف التى توجد بكل منهم، وذلك لأن النظام المتبع بشمال أوروبا هو نظام غني بالألياف بشكل أكبر من النظام الدانماركي، واستمر المشتركون فى هذة التجربة بإتباع كل فرد منهم النظام الذى قام باختياره لمدة ٢٦ أسبوعا، وتم أخذ قياسات جسمهم قبل وبعد إتهاء التجربة.

 

وبعد إنتهاء هذة الفترة الأولية، إتبع المشاركين النظام الغذائى الموجود بشمال أوروبا لعام أخر، ووجد الباحثين أن الأفراد الذين لديهم نسبة أعلى من بيكتيريا بريفيوتيلا وباكتيرويدس وأتبعوا نظام شمال أوروبا فقدوا دهونا من الخصر أكثر من هؤلاء الذين أتبعوا النظام الدانماركي بالرغم من أن لديهم نفس النسبة من البكتيريا السابق ذكرها.

 

وعندما تم عكس النسبة السابقة لم يكن هناك أى اختلاف فى الوزن بين النظامين، ويشرح الباحث مادس هجورث ذلك قائلا: “أن الأفراد الذين تحتوى أمعائهم على نسبة من بكتيريا بريفيوتيلا وباكتيرويدس يستحيبون للنظام الذى يحتوى على نسبة عالية من الألياف ومنتجات القمح الكامل مقارنة بالنظام الغذائي الدانماركي.

 

وأضاف أن جوانب تعزيز الصحة من خلال النظام الغذائي لشمال أوروبا من حيث تنظيم وزن الجسم ينطبق على مجموعة فرعية من السكان، أى ينطبق هذا على نصف السكان فقط، فإن البحث يعزز فكرة أن التغذية يجب أن تكون شخصية، وان ما ينطبق على شخص ما ليس شرطا أن ينطبق على آخرين.

وهذه النتائج تدل على أن بعض الأنواع البكتيرية تلعب دورا حاسما في تنظيم الوزن وفقدان الوزن، ويقول الباحث ارنى سترايب أن هذا البحث يفسر لنا سبب عدم فقدان الوزن مع إتباع نظام غذائي عالي الألياف، فالتركيبة البكتيرية لكل إنسان مهمة جدا ومن الآن ستلعب دورا هاما جدا فى علاحات الوزن الزائد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.