أميرة سعودية تحطم الصورة النمطية للمرأة الشرقية

أميرة سعودية تحطم الصورة النمطية للمرأة الشرقية

 

برزت فى الآونة الأخيرة أميرة سعودية تدعى أميرة الطويل و التى تبلغ من العمر 33 و تسعى جاهدة فى إحداث تغييرات جذرية إيجابية فى العالم.

 

تتسم هذه الأميرة بالجمال , الثقة , الشجاعة , قوة الإرادة و الطموح حيث تشارك فى حل العديد من المشاكل الإنسانية و لا تقتصر أعمالها الخيرية على المملكة العربية السعودية بل قامت الأميرة بزيارة أكثر من 70 دولة فى العالم لتستوعب المشاكل العالمية و تساهم فى حل العديد منها.

 

أميرة سعودية تحطم الصورة النمطية للمرأة الشرقية

 

تؤمن الأميرة السعودية بضرورة محاربة الفقر فى مختلف نواحى العالم و  بالمشاركة فى إنقاذ المتضررين من عواقب الكوارث البيئية و الإنسانية .

 

و من الجدير بالذكر أن أميرة الطويل قد شاركت فى بناء مأوى فى أفريقيا الغربية كما منحت المساعدة لضحايا الفيضان فى باكستان و من أبرز إنجازتها فى إنجلترا إنشاء مركز للدراسات الإسلامية فى جامعة كامبريدج و لا يمكن تجاهل مهمتها فى الصومال للمساعدة فى التخفيف عن المتضررين من المجاعة.

 

أميرة سعودية تحطم الصورة النمطية للمرأة الشرقية

 

و عن مظهرها فقد لفتت نظر الجميع إلى تميزها بالتخلى عن العبايات و حرصها على ارتداء أزياء أوروبية و لكن ممزوجة أحيانا بطابع شرقى تقليدى.

 

و تحث أميرة الطويل جميع السعوديات على عدم الخضوع أو الانصياع للتقاليد المتخلفة فمن حق المرأة الدراسة فى الخارج فقد حازت الأميرة على درجة عليا فى إدارة الأعمال من إحدى الجامعات الأمريكية كما أن من حق المرأة الحصول على رخصة قيادة سيارة فهذا يعيد الثقة للمرأة السعودية و يشعرها بالاحترام و القدرة على القيادة فى جميع نواحى الحياة بشكل عام.

 

أميرة سعودية تحطم الصورة النمطية للمرأة الشرقية

 

و  وفقا لجميع ما ذكر فقد أثبتت أميرة الطويل الأميرة السعودية أنها مثال يحتذى به فهى تمزج الجمال الخارق , العقل اللين و القلب الطيب.

 

للمزيد:

العناية الألهية تنقذ الوليد بن طلال من حادث مروع

اخر المقالات